من نحن

الانتقال من نظام الورق التقليدي الى عالم الرقمنة.

رؤيتنا

  • مفهوم الرقمنة ليس جديداً ولكنه لم يصل بعد لكل مكوناته وامكانياته.
  • نهدف الى حفظ وإثراء المحتوى: كالخرائط والمخطوطات والكتب ونوادر المنشورات والصحف وصفحات التاريخ والعقود والوصولات القديمة … الخ.
  • دار الرقمنة تعتني بالمحتوى المطبوع والرقمي. نحن نستخدم أحدث ما توصلت إليه التكنولوجيا في أجهزة المسح الضوئي ونوفر منصة حفظ ونشر رقمي توفي شروط الحفظ طويل المدى والتصفح بطريقة سهلة والبحث المطابق والغير مطابق بإستنباط أصول وفروع الكلمات لتحسين نتائج عمليات البحث خاصة باللغة العربية.
  • في دار الرقمنة نقدم الحلول المتكاملة للمجموعات المطبوعة والرقمية وتوصيفها وفهرستها ووسائل الأرشفة الرقمية.

توجهات دار الرقمنة في مجالات الرقمنة والأرشفة الرقمية والفهرسة والتصنيف

  • نستخدم آخر ما توصل اليه العلم في صناعة الرقمنة في انتاج جودة عالية ملائمة للحفظ طويل المدى.
  • الرقمنة ليست عملية مسح ضوئي أو تصوير فقط !.
  • عملية المسح الضوئي عملية رئيسية ولكنها تمثل البداية يُضاف اليها العديد من المراحل للوصول الى مخرج فائق الجودة.

 

  • نحن في دار الرقمنة نهدف إلى:
    • حفظ المستندات الأصلية رقمياً وإتاحتها حسب سياسات العميل.
    • اثراء المحتوى الرقمي عن طريق توصيف وفهرسة المواد وتحليل وتصنيف النصوص.
    • انشاء منصة حفظ ونشر واحدة تعرض المحتوى بسهولة للمستخدم.
  • نقدم مجموعة متكاملة من الخدمات الرقمية لتقليل استخدام المستندات الأصلية بهدف الحفاظ عليها وإتاحتها رقمياً.

لماذا دار الرقمنة؟

لدى موظفي دار الرقمنة خمسة عشر عاماً من الخبرة في مجال الرقمنة والأرشفة الإلكترونية والفهرسة بالإضافة الى مجال الصوتيات والمرئيات.

عن الشركة

دار الرقمنة هي شركة قطرية متخصصة في تقديم حلول الرقمنة على سبيل المثال وليس الحصر:

  • توفير العمالة المدربة لمشاريع الرقمنة
  • خدمات الرقمنة داخل مواقع تواجد المجموعات
  • التمييز الضوئي للحروف العربية واللاتينية
  • الحفظ الرقمي طويل المدى داخل المستودعات الرقمية
  • خدمات الفهرسة والتصنيف
  • خدمات رقمنة المواد السمعية والبصرية

فريق ذو خبرة

دار الرقمنة هي الموزع الوحيد في دول مجلس التعاون الخليجي لشركة I2S. لقد جمعنا أفضل المواهب والخبرات وقمنا ببناء فريق تقني متقدم جدا وهو على بينة من كل التفاصيل والسيناريوهات الخاصة بمشاريع الرقمنة. فريقنا على دراية جيدة في؛

العناية بالوثائق: المحافظة على البيانات عقيدتنا. سنتعامل مع كل وثيقة بعناية إضافية. نحن نعرف كيفية تصنيف الوثيقة وفقاً لحالة الورق، حجم الورق، حاجة التبخير، زاوية الفتح والعديد من العوامل الأخرى.

التصوير: نحن قادرون على اتخاذ القرار الصحيح فيما يتعلق بالأدوات التالية (Photoshop, ACDsee, ScanFix or ImageMagic) بالاضافة الى تقنيات (Image format, DPI, Compression technique, Bit depth or Bitonal/Colored).

  • حجم كبير لسير العمل
  • تحقيق الحد الأقصى والأكثر دقة من المنتجات والمعدلات.
  • تنوع المواد (الكتب ، الشرائح ، الصحف ، المخطوطات ، الخرائط ، المحتوى السمعي البصري)
  • تجربة البيانات الوصفية: نعتني بكل البيانات الوصفية المتاحة وحقوق الوصول والبيانات الوصفية التقنية ومعلومات الهوية. كل بيانات التعريف لها معيارها الخاص وشكلها. نحن قادرون على التصنيف وصياغة البيانات (Word ، Excel ، DB ، .. إلخ) وتحويلها إلى تنسيق بيانات وصفية منظم جيدًا

التعرف على الرموز البصرية

نحن لا نتوقف عند خطوة التقاط الصور ، بل نبذل كل جهد ممكن لاستخراج كل المستندات الممكنة من المعلومات الممسوحة ضوئياً. يمثل استخراج المحتوى النصي للصور تحديًا خاصًا بالنص العربي نظرًا لتشكيله واتصاله وأشكاله. ابتكرنا إجراءًا وطورنا قاعدة معارف ونظام تعلم آلي لتحقيق دقة وإنتاجية عالية

سوف يعزز OCRING من بحث المؤسسة ، يمكنك تخيل البحث داخل كل مقالة وكتاب ومخطوطة وتأثير هذا البحث على الطلاب والباحثين والجمهور. قد تكون هناك حاجة إلى بعض المعالجة لتحسين النص باستخدام تطبيقات المعالجة لزيادة قدرة دقة التعلم. بعد بعض الدراسات ، أصبح بمقدورنا تصنيف الخطوط العربية في مكتبات محددة على أساس “الأشكال والجودة والحجم” التي تحتوي على معظم الأشكال الشائعة من الأحرف العربية التي تقودنا إلى الوصول إلى دقة تصل إلى 99٪ من بعض النصوص العربية

الدافع

التركيز على المحتوى ، والحفاظ عليه!

  • الحفظ
  • الإثراء
  • الإستخدام

سنحافظ على (التراث ، النماذج ،المجموعة الخاصة) القديمة ، ونحسنها (تصوير عالي الجودة ، استخلاص النص) ونقدم لهم (حقوق النشر والوصول ، البحث المورفولوجي “الحرفي” ، Web2)

نوفر لك جميع احتياجاتك

فريقنا على أهبة الاستعداد لإنجاز احتياجات الرقمنة الخاصة بك، فقط عليك اخبارنا بما ترغب. 
 للحصول على العمل باحترافية ومهنية